كنوز نت نشر بـ 17/04/2017 02:15 pm  
 | رويترز


شاهد رجلاً ينزل من سيارته ويقتل عجوزاً يسير باطمئنان


لم يكتفِ بجريمته بل بثَّها على فيس بوك



حثت شرطة كليفلاند بولاية أوهايو الأميركية مشتبهاً به على تسليم نفسه للسلطات بعد أن قالت إنه بث شريطاً مصوراً على فيسبوك وهو يقتل رجلاً مسناً أمس الأحد 16 أبريل/نيسان 2017 .


وقال مسؤولون في كليفلاند إنهم يبحثون عن ستيف ستيفنس فيما يتعلق بجريمة قتل مؤكدة ولكنهم قالوا إنهم لم يعثروا على دليل يدعم ما وصفته الشرطة بأنه ادعاء أعلنه هذا الرجل في الشريط بأنه قتل أكثر من 12 شخصاً آخرين.

وقال كالفين وليامز قائد شرطة كليفلاند في مؤتمر صحفي إن "الجميع يبحثون عن ستيف." وطالب وليامز وفرانك جاكسون رئيس بلدية المدينة ستيفنس بتسليم نفسه.


وقالا إنه ربما يقود سيارة رياضية لونها أبيض أو بلون القشدة وإنه مسلح وخطير.

وأضافت الشرطة إن ستيفنس استخدم خدمة فيسبوك لايف لبث جريمة قتله الرجل.

فيسبوك تدين الحادث

وأدانت أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم والتي يستخدمها أكثر من 1.2 مليار شخص يومياً العمل الذي قام به ستيفنس.

وقال متحدث باسم شركة فيسبوك إن "هذه جريمة بشعة ولا نسمح بمحتوى من هذا القبيل على فيسبوك..

نعمل بجد للحفاظ على مناخ آمن في فيسبوك وإننا على اتصال بجهات إنفاذ القانون في الطوارئ عندما تكون هناك تهديدات مباشرة للسلامة البدنية."

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها عرض جريمة خطيرة على فيسبوك لايف.

ففي يناير/كانون الثاني وجهت لأربعة من السود في شيكاغو اتهامات بمهاجمة شاب أبيض قعيد عمره 18 عاماً وبث الهجوم على فيسبوك لايف وهم يتهكمون بألفاظ عنصرية مناهضة للبيض.

وبعد ذلك بشهر دفع المشتبه بهم ببراءتهم من التعدي على الشاب.